تتقرير حول ورشة العمل الخاصة بتطوير البحث الميداني على عمل الأطفال في مصر

20 إبريل،2005م

االمجلس العربي للطفولة والتنمية

   عقد المجلس العربي للطفولة والتنمية بالتعاون مع هيئة الإغاثة الكاثوليكية ومؤسسة حياة أفضل بالمنيا والهيئة القبطية الإنجيلية وجمعية كاريتاس ورشة عمل حول " تطوير البحث الميداني على عمل الأطفال في مصر " يوم الأربعاء الموافق 20 أبريل بمقر المجلس بالقاهرة.

 

   شارك في اللقاء 25 جمعية أهلية عاملة في مجال عمل الأطفال في مصر من محافظات: القاهرة – بورسعيد- بني سويف- أسيوط- سوهاج – المنيا- قنا، بالإضافة إلى عدد من الإعلاميين من الإذاعة والتليفزيون. كما شارك في اللقاء المنظمة الكشفية العربية.

   انقسمت ورشة العمل إلى ثلاث جلسات عمل، تناولت الجلسة الأولى مناهج جمع البيانات حول مشكلة عمل الأطفال ، تناولت الجلسة الثانية موضوع القدرات المؤسسية المطلوب توافرها بمنظمات المجتمع المدني التي تتبنى قضايا عمالة الأطفال، وتناولت الجلسة الثالثة تقييم المشروعات وبرامج التدخل التي نفذت في مجال التصدي لمشكلة عمل الأطفال. وانتهت ورشة العمل بعرض التوصيات وخطط العمل المستقبلية.

   جلسة العمل الأولى:

      حول مناهج جمع البيانات حول مشكلة عمل الأطفال، وقد تناولت النقاط التالية:

   أهمية الإطلاع على الدراسات السابقة النظرية والميدانية قبل إجراء أي بحث ميداني حول عمل الأطفال.

   ضرورة مراعاة خطوات البحث العلمي الاجتماعي للحصول على نتائج دقيقة والتي تتمثل في التخطيط لمشروع البحث- تصميم الإجراءات- جمع البيانات- تحليل البيانات ثم كتابة التقرير مع مراعاة الإطار الجغرافي والزمني للدراسة، بالإضافة إلى مواءمة الأدوات البحثية للميزانية المرصودة للبحث. كما تم الإشارة إلى إمكانية الجمع بين أنواع من العينات العشوائية المنتظمة والأبجدية مع محاولة تجنب العينات العنقودية لما تحتويه من تحيز.

   اختيار العينة يعتمد على التمويل المتاح والمدى الزمني.

   جمع البيانات يعتمد على مهارة الباحث المرتبطة بعوامل التدريب والخبرة والاستعداد. وفى حالة البحث الميداني على عمل الأطفال لابد من التمهيد للطفل المبحوث والاقتراب منه من منطلق كونه طفل وليس عامل ، وهو الأمر الذي يتطلب قراءة الأسئلة داخل صحيفة الاستبيان بشكل يلائم الطفل وقدراه الذهنية.

   مراعاة الاتجاه التكاملي في جمع البيانات من حيث الجمع بين البحوث الميدانية في منشآت العمل والبيوت، بالإضافة إلى تطبيق البحوث بالمشاركة وبالملاحظة.

   الحاجة إلى عدد كاف من مفتشي العمل كمصدر لرصد الظاهرة والأبعاد المرتبطة بها.

   حاجة الجمعيات الأهلية العاملة في مجال عمل الأطفال إلى ثلاثة أنواع من البحوث:

  •  بحوث على الظاهرة نفسها، أسبابها – أنماطها.
  •  بحوث تحديد احتياجات، محو أميه- رعاية صحية- برامج ترفيهية.
  •  بحوث تصميم برامج.

   بالنسبة لأحدث الإحصائيات التي أجراها مكتب التفتيش على عمل الأطفال بوزارة القوى العاملة على عدد من الأطفال الذين تم التفتيش عليهم عام 2004م وهم 11763 طفل عامل و3167 طفلة عاملة، كما تم تسجيل 2220 محضر. كما تم تشكيل 12 لجنة استشارية في 12 محافظة على عمل الأطفال يتم فيها تمثيل وزارات التعليم والصحة والشباب والرياضة. أما بالنسبة لإجازات الوزارة في هذا الشأن فهي:

  • إدراج 14531 طفل في التعليم الأساسي
  •  377 طفل تم محو أميتهم
  • 377 طفل تم إلحاقهم بمراكز للتدريب المهني
  •  680 طفل تم إلحاقهم في فصول اليوم الواحد
  •  1085 طفل حصلوا على خدمات اجتماعية
  •  1249 طفل حصلوا على خدمات صحية

   جلسة العمل الثانية:

      القدرات المؤسسية المطلوب توافرها في الجمعيات العاملة في مجال عمل الأطفال، وقد تم الإشارة إلى النقاط التالية:

   الحاجة إلى خلق اهتمام لدى الجمعيات الأهلية بمشكلة عمل الأطفال، خاصة وأن الجمعية الواحدة تعمل في اكثر من مشروع.

   الجمعيات الأهلية العاملة في مجال عمل الأطفال تحتاج إلى جانب القدرات والإمكانات المالية إلى قدرات نوعية.

   كيفية العمل بالحد الأدنى من الموارد بالنسبة لمشكلة عمل الأطفال.

   الحاجة إلى مراعاة البنية التحتية والموارد البشرية والمادية عند وضع برامج تدخل.

   الحاجة إلى تطوير منهج البناء المؤسسي للجمعيات الأهلية العاملة في مجال عمل الأطفال.

   الحاجة إلى تطوير مهارات الاتصال والتواصل للعاملين في الجمعيات الأهلية مع الأطفال العاملين أنفسهم.

    الجلسة الثالثة:

      وتتعلق بتقييم المشروعات وبرامج التدخل التي نفذت في مجال التصدي لظاهرة عمل الأطفال، وقد تناولت النقاط التالية:

   التقييم ضروري للتعرف على مدى تحقق الأهداف- الوقوف على النتائج على ضوء المخطط- الوقوف على المعوقات التي تواجه المشروع- استخلاص الدروس ونشر الاستفادة.

   -التقييم ينقسم إلى تقييم الخارج: أولياء الأمور- أصحاب العمل- الجهات التنفيذية – الجهات المانحة- خبراء من الخارج- بعض قيادات المجتمع المدني. تقييم الداخل: الأطفال – فريق العمل-مجلس الإدارة.

   أدوات التقييم: تقارير مالية وفنية- استمارة تقييم- حلقات نقاش – زيارات ميدانية- الملاحظة بالمشاركة- السجلات.

   التوصيات:

         أولا: ترتيبات عقد الورشة:

      الوقت غير كاف، حيث تحتاج كل جلسة عمل في الورشة إلى يومين حتى يتم مناقشة المحاور بشكل مفصل.

      أهمية تقسيم المشاركين إلى مجموعات عمل بدلا من أسلوب المحاضر والمتلقي.

      الحاجة إلى دعوة عدد اكبر من الجمعيات الأهلية العاملة في مجال عمل الأطفال في مصر.

      عدم وجود وقت كاف لقيام المشاركين بالتعريف بأنشطة الجمعيات الأهلية التي يعملون بها.

      أهمية الأعداد للورشة قبل عقدها من حيث إمداد المشاركين بالأوراق التي تناقش بوقت كاف حتى يتم الإطلاع عليها.

         ثانيا: محتوى الورشة:

      الاستبيان الذي تم توزيعه حول الشخصية القومية غير مناسب لعمل الورشة، حيث كان من المفترض مناقشة استبيان تم تطبيقه على الأطفال العاملين.

      أهمية دراسة مشروعات بعينها وبرامج تدخل حول إحدى المناطق التي يوجد بها أطفال عاملين.

      الحاجة إلى تدريب الجمعيات الأهلية العاملة في مجال عمل الأطفال على مناهج البحث حول المشكلة وانسب الأدوات للحصول على بيانات حول الأطفال العاملين وسد الفجوات الإحصائية.

      ضرورة قيام الجمعيات الأهلية بتصميم برامج تدريبية وبرامج تدخل مستمدة من واقع مشكلة عمل الأطفال في المنطقة أو الدولة المعنية ، وليس مجرد تطعيم البرامج التدريبية الواردة من الخارج بمشكلات عمل الأطفال في مصر.

      ضرورة تدريب العاملين في الجمعيات الأهلية على مهارات الاتصال وبناء الثقة مع الأطفال العاملين.

      أهمية الاستعانة بالباحثين والأكاديميين عند وضع المشاريع وتصميم البرامج ، خاصة في الجزء المتعلق بجمع البيانات حول عمل الأطفال في منطقة أو منشاة ما.

      ضرورة تفرغ الأكاديميين لمساعدة الجمعيات الأهلية في تصميم برامج تدخل فعالة.

      أهمية تدريب عدد كاف من الأخصائيين الاجتماعيين للتعامل مع ظاهرة عمل الأطفال.

      اقتراح تكوين شبكات فرعية أفضل من تكوين شبكة أو اتحاد واحد فقط، وذلك مراعاة للنظام الجغرافي.

      السعي لإيجاد تمثيل للجهات الرسمية المعنية بمشكلة عمل الأطفال في مصر داخل الشبكات الفرعية.

      قيام المجلس العربي للطفولة والتنمية برصد التجارب الناجحة حول عمل الأطفال في كتيب خاص.

      حث هيئة الإغاثة الكاثوليكية على التعاون مع الجمعيات الأهلية في مشاريع مستقبلية خاصة بمكافحة ظاهرة عمل الأطفال.

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 10383 قراءة
Square_217
نشرت فى 6 يناير 2013
بواسطة megdaf

ساحة النقاش

أعضاء المنتدى منظمات و أفراد

Newsletter

أصداء مجداف

نشرة إلكترونية عن موقع منتدى المجتمع المدني العربي للطفولة يصدرها المجلس العربي للطفولة والتنمية بدعم من برنامج الخليج العربي للتنمية (أجفند)، للإطلاع على الأعداد الصادرة للنشرة اضغط هنا

اشترك فى النشرة البريدية

أحدث المقالات